منتدى طلبه كليه الطب البيطرى ..جامعه كفر الشيخ
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عامود نور......

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
klaresya

avatar

المساهمات : 85
تاريخ التسجيل : 22/07/2008
العمر : 29

مُساهمةموضوع: عامود نور......   الثلاثاء أغسطس 12, 2008 1:17 am

السلام عليكم
فى الموضوع ده هنتناول بعض مقالات دكتور شريف عرفة
ارجو انكوا تتابعوا المقالات ونعلق عليها
ونبتدى مع اول مقال

الدوافع !


عمرك سمعت عن حد بيشتغل في مكان كويس و مع كده سابه ؟

عمرك بدأت نشاط و بعدين سبته عشان مش عايز تستمر ؟



إيه اللي بيخلينا نعمل حاجه و نكون متحمسين ليها جدا , و حاجات تانية بنعملها و احنا مش طايقينها ؟



الجواب حاجه واحدة بس .. الدوافع ..

أحيانا بنفقد الدافع اللي يخلينا عايزين حاجه معينة.. و لما نفقد الدافع بنفقد الرغبة في تحقيق الشيء ده..

الباحثين اكتشفوا ازاي نقوي الدوافع بتاعتنا و ازاي نقدر نوجد دافع قوي يخلينا تحقق اللي احنا عايزينه...

ايه ده.. هو ينفع ؟؟

ايوه ينفع يا جميل.. تعالى نعرف الحكاية من أولها ...

ما هي الدوافع ؟



الدوافع هي الحاجه اللي بتخلق عندك الرغبة القوية إنك تنجح في أي نشاط بتعمله..

و الدوافع يا جماعة نوعين :



الدوافع الخارجية

و الدوافع الداخلية..


1- الدوافع الخارجية :



هي الدوافع اللي موجودة حواليك و اللي مالكش سيطرة عليها ..

مثلا :

تشجيع الآخرين..

من أهم الدوافع اللي بتخلينا ننجح هي تشجيع الناس اللي حوالينا.. كل ما بننجح أكتر الناس بتتقبلنا و تشجعنا أكتر و أكتر..

و النوع ده من الدوافع بيكون تأثيره قوي لكن مشكلته انه مؤقت و بتكون تحت رحمة الناس اللي حواليك..

يعني لو الناس اللي حواليك توقفوا عن تشجيعك ممكن توقف عن الإنجاز.. لأن الدافع اللي خلاك تعمل كده توقف..

مثال :

لاعب تنس شهير كان دايما يلعب الماتش و المدرب بتاعه بيتفرج عليه و بيشجعه.. كان اللاعب ده بيلعب عشان يسعد المدرب و يخليه يشعر بالفخر بيه... تخيل لو المدرب ده ماحضرش الماتش في يوم أو حتى مات.. تخيل أداء اللاعب ده هايكون ازاي ؟

أكيد مش زي الأول مش كده ؟

كمان مثال :

واحد كان متعود ينجح عشان يرضي والده ووالدته.. تخيل لا قدر الله لو حصل لهم حاجه.. هل مستواه الدراسي هايفضل زي ما هو ؟

أكيد لأ.. مش كده ؟

كل الأمثلة اللي فاتت دي الدوافع فيها خارجية.. يعني معتمده على شخص أو ظروف خارجية محيطة بيك.. و الحاجات دي انت مش متحكم فيها طبعا.

2- الدوافع الداخلية :


هي الدوافع الموجودة جواك انت .. بتكون عايز تنجح عشان ترضي نفسك انت و الرغبات الموجودة جواك انت ..

ميزة الدوافع الداخلية انها مستمرة في الزمن و بتكون متحكم فيها تماما و مش بتكون تحت رحمة حد.. بتكون نابعة من جواك انت عشان كده بيكون لها قوة كبيرة جدا ..

مثال :

تكون عايز تنجح مثلا عشان عندك الرغبة في الانجاز.. بتشعر بسعادة أكبر و انت حاسس انك ناجح.. بغض النظر عن أي حد حواليك..

كمان مثال :

بتكون عايز تنجح عشان قيم عليا موجودة جواك انت و عايز تحققها..

و لما تحققها بتحس بروعة الإنجاز اللي حققته...

كمان مثال :

والت ديزني... رسم فار صغير على ورقة و جري بيه على مراته و قال لها : الفار ده هايحققلنا ثروة !!

طبعا افتكرته عبيط ! و أكيد الناس اللي حواليه حاولوا انهم يحبطوه و يقنعوه بسخافة حلمه ده.. لكنه كان مصرّ عشان الدافع بتاعه مكانش تشجيع الناس اللي حواليه و تقبلهم له .. لكن كان الدافع اللي بيحركه دافع داخلي جواه.. كان عايز ينجح عشان هو عايز ينجح.. مش عشان يرضي أي حد حواليه..

و طبعا ديزني لاند موجودة حتى الآن و شخصيات ديزني مالية مجلات العالم و نجاحه محدش يقدر ينكره..



خلي الدافع للنجاح دافع داخلي ...

انجح عشان انت عايز تنجح مش عشان أي حد حواليك..

حس بروعة الإنجاز و المميزات اللي هايحققهالك..

فكر في النجاح كرغبة داخلية ليك انت ..

انجح عشان انت عايز تنجح..

لأن ده هايشعرك انت بالسعادة ..

لو خليت الدوافع بتاعتك داخلية هاتكون دوافع أقوى و أعمق و عمرها ما هاتختفي ..لأنها مش مرتبطة بحد تاني غيرك..

لو عايز تنجز أي حاجة اكتبها في ورقة..

و بعدين اكتب عشر مميزات هاتعود عليك لما تنجز الحاجة دي ..

لما تكتب المميزات و تفكر فيها و تتأملها , دا هايخلق عندك الرغبة في تحقيقها و يخلق عندك دافع داخلي يحركك عشان تنجز اللي نفسك فيه..

آخر الكلام :

خلي دوافعك داخلية مش خارجية ..

و لاحظ الطاقة اللي هاتتولد جواك لتحقيق أحلامك...
الموضوع التانى وصل

تعمل إيه مع الناس الرزلة ؟



عمرك اتعاملت مع حد انت مش قابله ؟ هل في مرة لقيت ان فيه حد معين بيضايقك و مش عارف تحبه ؟ هل فيه حد مضطر تتعامل معاه كل يوم على الرغم من ان انت مش طايقه ؟

حصل ..مش كده ؟

نعمل إيه بقى مع الناس دي ؟

فيه مبدا بيقول لك : تقبل الناس كما هم ..

أكيد شايف ده صعب مش كده ؟

لو قريت في الجزئية دي و شفت الخبراء بيقولوا إيه هاتلاقي العجب .. اقر يا سيدي..

نبدأ لموضوع من أوله ..


كل واحد بيتعامل طبقا لخبراته!

كل واحد مننا بيتعامل مع الناس و الدنيا اللي حواليه طبقا للخبرات و التجارب اللي واجهها في حياته .. كل واحد فينا في طفولته بيجمع الخبرات من البيئة اللي حواليه .. يعني من الأب و الأم و الأسرة و المدرسة ووسائل الإعلام و الشارع.. و عن طريق المعلومات دي بيتعامل مع الدنيا اللي حواليه ..طبقا للخبرات دي زي ما قلنا..مثال :

لو واحد متربي في بيت كله مدخنين .. ممكن يطلع مش شايف إن التدخين غلط قوي !

طيب..إذن كل واحد مننا بيتصرف طبقا للتجارب و الخبرات اللي عاشها في حياته هو .. و عن طريقها بيتصرف في كل المواقف اللي بتواجهه في حياته..


خبرات الآخرين غير خبراتنا


كل واحد فينا بقى مر بتجارب و ظروف و مواقف غير التاني .. عشان كده دايما بنلاقي ناس مختلفه عننا في أفكارها و تصرفاتها .. و احنا مش قادرين نتقبل الإختلاف ده ..

عرفت بقى جت منين الحته دي ؟


تصرفات الناس بتئذيني !


ممكن قوي واحد يطلع يقوللي : لأ الكلام اللي بتقوله ده مش صحيح قوي.. فيه ناس ماقدرش اتقبلهم عشان هم بيئذوني و بيضايقوني بتصرفاتهم .. أعمل يه معاهم ؟

حلو قوي السؤال ده .. دا بينقلنا لحته تانيه مهمة جدا ماتحكمش على حد من تصرفاته.. احكم عليه من معنى التصرفات دي بالنسباله !)

يعني إيه الكلام ده ؟

يعني ممكن التصرف اللي الشخص بيعمله و بيضايقك, ممكن التصرف ده ( طبقا لخبراته ) معناه عنده غير معناه عندك!

يعني إيه الكلام ده ؟مثال:

لي واحد صاحبي مغربي . كان ظبطني في موضوع كده.. فقلت له :

" و الله انت راجل جدع !"

عارف عمل إيه ؟ اتضايق مني و سابني و مشي و معادش بيكلمني !!

ليه عمل كده ؟

سألت نفسي و قررت إن أنا ماحكمش عليه بسبب تصرفه و افهم الدوافع اللي خلته يعمل كده ..

عارفين طلع الموضوع إيه ؟

كلمة (جدع ) في المغرب طلعت شتيمة .. و هو افتكر إني باشتمه !!

خبراته و تجاربه في الحياة بتقول إن الكلمة دي شتيمة .. و انا كانت خبراتي و تجاربي بتقول إنها مدح !!

و لما كل واحد فينا فهم دوافع التاني اتصالحنا و ضحكنا كتير على الموقف ده .. عشان غلط نحكم على حد بسبب تصرف عمله .. المهم هو : معنى التصرف ده بالنسباله هو..مش بالنسبالك انت ..كمان مثال :

واحد جه يقوللي : "أبويا مش بيحبني .. لأنه دايما بيعاقبني بقسوة ! "

و دي يمكن بنسمعها كتير قوي ..

العقاب بقسوة معناه بالنسبة للإبن :

" ابويا بيعاقبني بقسوة لأنه مش بيحبني !"

طيب .. تعالى نشوف معنى التصرف ده بالنسبه للأب نفسه :

" أنا باعاقبه بقسوة عشان بحبه و عايزه يتربى و يكون أحسن واحد في الدنيا !"

شفت معناها بالنسبه للأب مختلف ازاي ؟ لأن خبرات الأب و تجاربه و الأسلوب اللي اتربى عليه خلاه يتصرف بالأسلوب ده .. و خبرات الابن خلته يعتقد إن ده دليل على الكراهية !

يبقى ماتحكمش عليه انه بيكرهك.. دوافعة اللي خلته يعمل كده هي انه بيحبك و هي دي طريقته في التعبير عن حبه و اهتمامه بيك !!

افهم دوافع الناس و ماتحكمش عليهم من تصرفاتهم.. كل واحد بيتصرف طبقا لخبراته هو مش خبراك انت .. ماتفترضش ان الناس عارف إيه اللي بيضايقك.. قول لهم انت .. ماتفترضش ان الناس بتعمل تصرف عشان تئذيك.. اسألهم !!

و ابعت لنا مشاكلك عشان ندردش فيها شوية...
--------------------------------------------------------------------------------
احلم ..بس من غير ماتنام !!



( على أد لحافك مد رجليك! )

( اللي يبص لفوق يتعب !)

(احلم على قدك !)

دايما نسمع الأمثال دي في حياتنا .. لكن حد مننا فكر فيها قبل كده ؟؟

هل كل حاجه بنسمعها تبقى صح ؟؟ هل كل حاجه اتعودنا على سماعها , لازم نصدقها ؟

طيب .. عايزين نتكلم في الموضوع ده شوية و ندردش مع بعض...



إستراتيجية تحقيق الأهداف

عشان تحقق هدفك لازم يكون ليك حلم.. لازم الحلم ده بيكون هو الوقود اللي بيحركك و بيديك الدوافع انك ماتيأسش..



ايه مواصفات الحلم ده ؟

القاعدة المهمة هنا هي :

ماتحطش سقف لأحلامك !! احلم براحتك... خليك طموح.. خليك متطلع.. لو حلمك صغير هاتفضل صغير.. لو حلمك كبير و مؤمن بيه ..يبقى لازم هاتحققه و تكون كبير...

كان فيه شاب معوق اسمه خالد حسان ..فقد ساقه اليسرى في حادث سيارة في العاشرة من عمره... الشاب ده كان حلمه إنه يعدي المانش..!!!

تخيل ؟؟ شايف الحلم ده ؟؟

سباحين عالميين حاولوا يعملوها عشان عبور المانش مش سهل.. التيارات البحرية و درجة الحرارة و المسافة المرهقة اللي كانت عقبة أمام أي سباح محترف... لكن خالد كان مؤمن بحلمه.. كان عارف إنه ممكن يعملها .. أكيد سمع ناس بتقول له : انت بتحلم.. أكيد ناس قالوا له : أكيد مش هاتنجح.. أكيد فيه ناس حاولوا يقنعوه بسخافة حلمه و إنه استحالة يقدر يحققه بسبب إعاقته...لأن مفيش معوق قدر يعدي المانش على مدى التاريخ ....

أقول لكم حاجة؟ خالد حسان هو أول معوق في العالم استطاع يعبر المانش سنه 1982 و حقق حلمه و حلم مصر اللي بنفخر بيه حتى الآن... إيه رأيك ؟



- أحكي لكم قصة تانية ؟ كان فيه ولد في مدرسة دسوق الإعدادية إسمه أحمد حسن.. كان مؤمن بحلم.. هو إنه يكون عالم كبير و يحقق اكتشافات علمية تسجل عالميا باسمه !!

شايف الحلم ده كبير ازاي ؟ الولد ده فضل مؤمن بحلمه و مايئسش من الظروف ....

استطاع (أحمد حسن زويل ) يحصل على جائزة نوبل في الفيزياء و يكون واحد من أعظم العلماء في التاريخ...

توماس إديسون كان بيحلم انه يخترع حاجه تنور بالكهرباء من غير وقود.. و عمل 999 تجربة فاشلة لحد ما الناس سخروا منه و من حلمه .. دلوقتي اللمبة في كل بيت..

بيل جيتس كان حلمه ان الكمبيوتر يكون في كل بيت.. الناس سخروا منه و من حلمه .. دلوقتي بقى فيه حاجه اسمها الكمبيوتر الشخصي زي اللي باكتب لكم عليه الموضوع ده .. شكرا على حلمك يا بيل جيتس !!

- هي إيه الحكاية ؟؟ عايز تقول إيه ؟

الحكاية يا سيدي كالتالي :



الحكاية إن الباحثين درسوا سلوك الناجحين في جميع المجالات .. اكتشفوا إن كل واحد فيهم كان له حلم إيجابي كبير و كان مؤمن بيه جدا لدرجة إنه مالتفتش لكلام الناس إللي حاولوا يحبطوه...

الحلم ده لازم يكون إيجابي و هدفه نبيل.. رسالة بيحملها الشخص ده و بيحاول يحققها...

( لو استطاع أي شخص أن يحقق شيء ما.. ففي إمكانك أن تحققه!)... كلمة لريتشارد باندلر.

يبقى إياك تحط سقف لحلمك .. إياك تيأس .. خلي إيمانك بحلمك الإيجابي هو القوة اللي بتخليك تتخطى أي عقبة..

خلي إيمانك بحلمك قوي لدرجة إنك تقف و تتخطى أي صدمة.. لأنك مؤمن تماما إنك هاتوصل لهدفك في النهاية...

( كل الناس لديهم من الخبرات التي تؤهلهم لتحقيق تغيير إيجابي في حياتهم )... كلمة لريتشارد باندلر.

الأمثال اللي قلناها في أول العامود ياك تعمل بيها .. لو كانت تنفع زمان يبقى أكيد ماتنفعش في العصر اللي احنا فيه ده .. كل شيء ممكن طالما عندك هدف نبيل و حلم عايز تحققه..

خلي الأمثال للي فوق كالتالي :

( على أد لحافك مد رجليك! )

حوله إلى :

( جيب لحاف على أد رجليك !!)

و المثل الخاطئ اللي بيقول :

( اللي يبص لفوق يتعب !)

حوله إلى :

( إللي يبص لفوق , هايوصل فوق !!)

و الجملة اللي بتقول :

(احلم على قدك !)

خليها :

( ماتحطش سقف لأحلامك !!)



الحلم الكبير هو اللي بيصنع نجاحك.. احلم براحتك و تخطى كل الظروف و لازم تؤمن انك هاتحقق حلمك ده.. لو حلم إيجابي يبقى أكيد أكيد هاتعرف تحققه .. مفيهاش كلام...

بتحلم بإيه دلوقتي ؟؟؟

إبدأ حالا على تحقيقه !

..............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
dode..2006

avatar

المساهمات : 70
تاريخ التسجيل : 22/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: عامود نور......   الثلاثاء أغسطس 12, 2008 8:22 pm

موضوع رائع حقا.... شكرا علي المجهود
لكن اتمني الفصل بين الموضوعين
لان كل واحد يستحق النقاش
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
klaresya

avatar

المساهمات : 85
تاريخ التسجيل : 22/07/2008
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: عامود نور......   الخميس أغسطس 14, 2008 1:32 am

شكرا دودى على مرورك وكانت غلطة منى فعلا انى مفصلتش بين الموضوعين بس مش مشكلة اهم حاجة ان احنا نستفيد من الكلام دة ونطبقة فعلا فى حياتنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عامود نور......
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيطرى وبس :: المنتديات العامه :: المنتدى الثقافى-
انتقل الى: